معلومات هامة
قيمة الكمثرى (الإجاص) الأمريكي الغذائية
الكمثرى لصحة اطفالنا
يستخدم جسمنا العناصر الغذائية في عملية النمو، لذا فإنّ نوع الأغذية التي نتناولها تؤثّر بشكل كبير على عملية نمو الأعضاء وعملها بشكل سليم. يحتاج الأطفال إلى العناصر الغذائية بشكل أكبر من البالغين وذلك نظراً إلى معدّل النمو السريع الذي يعيشه الأطفال كل يوم. يحتاج الأطفال إلى تناول نسبة وفيرة من مجموعة الفاكهة والخضار المليئة بالعناصر الغذائية الضرورية لبناء أجسامهم ومنحهم الصحة والقوة. يوفّر الكمثرى (الإجاص) نسبة عالية من فيتامين "ج" والألياف الغذائية، كما أنّه خالٍ من الكولسترول والدهون. يسهم فيتامين "ج" في بناء النسيج العضلي والأوعية الدموية والعظام والأسنان. أمّا الألياف فتشجّع عملية إخراج الفضلات وتمنع الإرتفاع المفاجئ لنسبة السكر في الدم. بالإضافة إلى ذلك، فالكمثرى (الإجاص) مصدر ممتاز للعديد من العناصر الغذائية وواحد من بين أفضل الأغذية للأطفال الصغار السن. تتزايد في يومنا الحاضر نسبة الإصابة بالأمراض في سنّ مبكّرة، وتظهر الأبحاث أنّ تناول نسبة أكبر من الفاكهة في النظام الغذائي اليومي قد يساعد في مقاومة هذه الأمراض، ومن بينها أمراض القلب التاجية التي بدأت تنتشر بين المراهقين بشكل مخيف. إنّ تناول المزيد من الفاكهة والخضار كجزء من نظام غذائي صحي و متوازن قد يحمي من الإصابة بأمراض القلب بين المراهقين. كما تتزايد نسبة الإصابة بأمراض القلب والبدانة بين الأطفال. يعتبر الكمثرى (الإجاص) المكثّف بالعناصر الغذائية خياراً مثالياً لخسارة الوزن. فهو محدّد الكمية ويمكن حمله وتناوله كوجبة خفيفة في أي وقت من اليوم. لذا، ينصح بتوعية الأطفال وتدريبهم على تناول المزيد من الفاكهة كل يوم للحصول والمحافظة على صحة قوية.

الكمثرى الأمريكي 2017.جميع الحقوق محفوظة
الكمثرى الأمريكي 2017. جميع الحقوق محفوظة